Tag Archive: الشرطة


ما زال هناك تعذيب حتى بعد الثورة

Advertisements

وثقنا في المجلس العسكري, طلع عينا وشيلنا شفيق بعد طلعان عينا في شيل المخلوع مبارك, جيه عصام شرف وحطينا ثقتنا فيه واحترمناه والناس كانت عمالة تترمي عليه و تبوسوا كأنه من المبشرين مثلا, وعملنا إستفتاء بشكل حضاري ” شكليا ” و ليس مضموناً, تقريبا كل اللي اتعمل لحد دلوقتي مجرد شكليات أو زي ما تقول كدة “عينات” أو “إشتغالات” بص بقى سميها زي ما تسميها ان شالله تسميها بطيخ, لكن إحنا أخدنا كف مخبرين على قفانا بالصلى على النبي, ومن الآخر يعني يا نطاطي يا نواجه اللي بيحصل بعقلانية علشان ولا ينضحك علينا ولا نعمل عداوة بينا و بين حد, مصر بتاعتنا كلنا حتى الغبي اللي بيحاول يغرقها ده جزء منها فنبق أغبيا زيه ونرميه في البحر ولا نتعامل معاه على اساس انه غبي ونحاول نفهمه ان مصر دي مش بتاعته لوحد ولا هو وارثها من أبوه مثلا ! .. في جميع الأحوال اللي شفته لحد دلوقتي مش تغيير بصراحة وللأسف طلع كمية جهل من الناس الفترة اللي فاتت بالكميات و أحد مصدري الجهل ده الراجل بتاع قناة الفراعيين اللي اسمه توفيق بتاعة ! … مش عارف هو ليه مصدق نفسه و ليه مصدق انه دكتور, يا ريت لو حد عنده إجابة يقولها علشان الراجل ده وغيره زي مرتضى منصور مثلا والله مش في مكانهم الصحيح انا رأي ان دول مكانهم في مستشفى العباسية للأمراض النفسية !.

الأمن و الأمان, ويا سلام على الكلمتين دول في الشارع المصري اليومين دول, والله مفيش ولا بلطجة ولا حاجة هو اللي كان قبل الثورة هو بعد الثورة بس الناس و الإعلام المتخلف هما اللي بيحطوا الموضوع في علبة لونها أحمر وبيفتحوها قدام الناس كلها علشان يبقى اللي بيحصل بشكل غير مباشر أو مباشر مرتبط بالثورة, انا بشوف أماكن وأحداث والله لو فيه بلطجة في البلد فعلا زي ما هما مكبرين الموضوع كدة مكانش حد نزل من بيته علشان يروح اماكن زي دي, ويا ريت اللي مشافش بعينه ميفضلش يفتي والنبي و الناس اللي بتشوف متربطش حاجة بالثورة .. الثورة ليها أثار جانبية .. لكن البلطجة اللي بيقولوا عليها دي ملهاش أي صلة بسلبيات الثورة بأي شكل كانت !.

يا ترى بقى الشرطة إتغيرت ؟.. شخصيا ؟ انا مش شايف انها اتغيرت لحد دلوقتي مات بتاع 3 في الأقسام وفي الشارع في الكام أسبوع اللي فاتو ! وامبارح الشرطة الجميلة اللي في خدمة الشعب أحتجزت الصحفي بالمصري اليوم مصطفى المرصفاوي وهو بينزف من غير حتى ميروح المستشفى ولا أي حاجة لمدة 3 ساعات, و مخبر ولا امين شرطة يقتل طالب .. و طبعا انا مش عايز اتكلم على كل حاجة حصلت اكيد الناس سمعت وعرفت عن أي حاجة حصلت من دي, و لكن يبقى السؤال هو يا ترى الشرطة أتغيرت ؟.

قانون تجريم الإعتصامات ده علاقته أيه بالمسار الديموقراطي اللي المجلس العسكري بيتكلم عنه ؟ .. هو الثورة تقوم ويطلع منها رئيس وزراء و هو نفسه اللي يمضي على قانون تجريم الإعتصامات ؟ أبو دي ثورة اللي تخلي كل واحد يعمل كل حاجة بمزاجو علشان مصلحته او علشان مصلحة هو شايفها في صالحه او صالح اي حاجة تانية, الثورة دي كانت تجريبية ” BETA ” يا ترى هينزل منها الجزئ الكامل واللي ميكنش فيه أخطاء ” Full or Final Version ” ولا هتفضل في الحالة التجريبية ؟, أساسا انا مش شايف أي مسار تحول ديموقراطي كل اللي شايفه برضه هو طريق مجهول مبني على عدة أسس مش مفهومة !… شخصيا, أنا شايف ان عصام شرف أخد المنصب ده علشان ياخد رحلة حول العالم وكل يوم في بلد شكل, والبلد من جوة ريحتها وحشة وبيرشلها معطر للجو بس كدة وخلاص من غير نضافة حتى, بل بالعكس ده مقضيها سلبيات ! .. وللصراحة أكيد في بعض الإيجابيات بس اللي هي مش كتيرة ومن الريحة الوحشة اللي عمال يرشلها المعطر دي بتغطي تاني على ريحة المعطر ده !.

هل أصبح هناك ديموقراطية و مساحة لحرية الرأي ولا لسة شوية ولا اساسا مش هيكون فيه ؟ …. هقلك تروح مشوار صغير بس لحد الـ “Living Room” و تفتح التلفزيون و تشوف بعنيك.. أو ممكن أسهلها عليك و أفكرك بأخر مرة حد اتكلم كدة في قناة أون تي في “حسام الحملاوي ” أستدعوه هو ومقدمة البرنامج ” ريم ماجد ” والموضوع لما أخد حجم كبير شوية النيابة العسكرية قلبتها مناقشة و بقت زي “Chat Room” و بأسلوب كله بالحب ده و كأن واحد بيكلم واحد صاحبه على النت كدة ” كلها اشتغلات بقى “!, و السجن 3 سنين للمدون مابكل نبيل علشان رأيه في المجلس العسكري!… خد انت القرار وقول أيه رأيك في مساحة الرأي و حرية التعبير دلوقتي ؟.

أكيد ده مش كل حاجة و دي مش كل حاجة عايز اقلها, لكن دي زي حاجة رمزية كدة نفتكر بيها ناس ماتت و اتفشخت في الثورة ولحد النهاردة ولا شفنا حاجة واحدة اتعملت ممكن تكون ليها أهمية بأهمية نقطة دم لشهيد من الشهداء أو نقطة دم مواطن إنصاب ! … لكن كل اللي بيفكرنا بيهم وكل اللي أخدوه هما أغنيتين بيشتغلوا كل شوية وخلاص !

أنا مش هبتدي من أي حتة علشان مش لاقي بداية بس أنا هحكيلكم بطريقة عادية زي ما شفت بالظبط و هنشرلكم شوية صور من اللي صورتها برضه و طبعا قبل أي حاجة اللي هحكيه ده يوم 6 يونيو قدام وزار الداخلية بسبب وقفة تضامنية مع مرور سنة لموت الشهيد خالد سعيد و لم يتم محاكمة أي حد من المتهمين لحد دلوقتي…

أنا أول ما رحت كنت رايح لواحدي و كان الناس اللي واقفين شوية صغيرين بس كان صوتهم عالي جدا و أول ما قربت لقيت عساكر أمن مركزي واقفين عادي عاملين صف كدة على كل مدخل من مداخل الشوارع اللي حوالين وزارة التعذيب على العموم دخلت لحد موصلت للناس جوة وكانت هتافتهم قوية ضد العيسوس و المجلس العسكري و تضامنا مع الشهداء في الثورة و قبل الثورة في السجون و أمن الدولة و غيرهم شوية و ناس من الآلتراس الزمالك دخلو و شوية كمان و آلتراس أهلاوي دخلو و غنوا أغنية كدة لشتيمة الظباط و هبق أحطها في فيديو في أخر الموضوع المهم الناس بقوا يقولوا فجأة سلمية سلمية ” كأن الشتيمة بتسبب مثلا كسر في عظام الظباط ” المهم بقت الناس بتهتف و الناس بدأت تكتر بعد ما الشمس بدأت تختفي و أنضم لينا الناس اللي كانوا واقفين على كوبري قصر النيل تضامنا مع خالد سعيد برضه, و بدأت الهتافات تعلى أكتر ! .. و كان بيبص علينا من فوق شوية من اللي شغالين في الوزارة …

فجأة و لقينا بعض من الناس اللي واقفين بدأت بقى تعمل حاجة جميلة أوي و هي انهم بدأوا يرسموا على الحيطة صورة خالد سعيد مع بعض الكلمات المؤثرة تحت الصورة كدة وفي البداية بدأو على حوائط اللي قدام الوزارة كدة بعد شوية سمعنا الناس هيصت جدا في لقينا انهم بيرسموا على حيطة وزارة الداخلية و بدأت الناس كلهم بيصوروا و مبسوطين جدا بعد شوية واحد طلع على اللوجو من فوق و رسم برضه نفس الصورة فوق اللوجو و بدأو يعلقوا كمان بعض اليوفت اللي كانت الناس ماسكنها على اللوجو و حتى في حتى من اللوجو وقعت ف وقف شابين وعلقوها تاني مكانها !

و بعد شوية جيه الألتراس تاني و غانوا و علوا صوتهم جدا مع أغنيتهم اللي بيشتموا فيها الشرطة والمرة دي الناس غنت معاهم وأنا شخصيا مش شايف ان الشتيمة حاجة غلط أو عيب أو حاجة بدام مبتمسش الأهل يعني ده زائد ان لما مثلا تيجي تشتم قدام بنت يجي يقلك واحد فيه بنات يا كابتن على اساس انها جاية من الهند و مش عارفة الشتايم في مصر .. علشان الموضوع ميخرجش ويروح في حتة تانية, انا كنت مبسوط من الأغنية.. و علشان كدة انا صورتها وممكن تشوفها من الفيديو ده :

أما بالنسبة لشباب إئتلاف الثورة في معلش بقى العيال ديه سيس وبضان و ممكن أشتم فيهم للصبح.. وبحس ان العيال دي بقت شوية عيال بيستخدمهم المجلس و الحكومة علشان لما الناس تنزل مظاهرة المظاهرة تبق كارنيفال تبتدي في معاد و تتهي بمعاد علشان شباب السيس عايزين كدة .. فجأة بقى هما القيادة بتاعت الثورة و قيادة بتاعتنا! .. على العموم جيه واحد من الناس دي و بيقلنا لازم نمشي الساعة 8 أكيد بقى هاه .. طبعا زي يوم 27 مايو لما قالو الناس أخرها في الميدان الساعة 6 أي حد بعد كدة هيكون بلطجية و مخربين .. طبعا هقلها بدالك و هي احا ! …

على العموم ده كان اليوم بإختصار شديد و مش هقلكم بقى قد ايه اليوم ده كان جامد جدا و غيره لكن على كل حال ربنا يرحم كل شهدائنا جميعا و ان شاء الله ربنا يجيب لكل أم شهيد حق إبنها بالعدل 🙂

%d مدونون معجبون بهذه: