flower1

وردة وفتحت للحياه, جمالها جعل باقي الورود تنظر إليها وزادت حدة الغيرة بينهم وبينها لم يعد الورد ينظر الى الشمس من شدة جمال هذه الوردة حتى أصبح اوراقهم تتساقط بجانبها وهي كما هي ترفع رأسها إلى السماء تنظر للشمس والشمس تنظر لها بتعجب, فلو لم تكن الشمس تدير الكون لأصبحت وردة بجانب هذه الوردة, حتى أثناء الغروب الشمس تقوم بالغروب ببطئ شديد لدرجة جعلت القمر نفسه يغير من هذه الوردة!..

إنتشر خبر وجود هذه الوردة الجميلة في انحاء البلدة بين الورد وبعضه حتى سمع بها النحل فذهب إليها الكثير من النحل ولكن النحل بعدما رؤوها بهذا الجمال فقتل النحل بعضهم البعض لكي يصلو الى رحيقها ولم يتبقى منه غير نحلة واحدة, ذهب إلى الوردة ليطلب منها إستنشاق رحيقها فماذا سيكون رد هذه الوردة الجميلة على النحلة ؟!

أنا لم أعرف بعد..

Advertisements